الثلاثاء، 5 أكتوبر، 2010

حصى الكلى (دعواتكم)

أحبتي في الله ॥
بالنيابه عن الأستاذ مشغول أهديكم تحياته الحاره
و هو إذ يعتذر لكم عن كل تقصير فإنه يعدكم بعودة جديدة عما قريب ليبث لكم فيها يومياته
و للعلم لمن يهتم فقد تعرض أستاذ مشغول لوعكة صحية بسبب حصى في الكلى و قد أجرى على الفور عملية قسطرة تحسباً لأي مضاعفات خطيرة و نجحت العمليه ولكن يوم بعد يوم والحرارة ترتفع والمضادات الحيوية حقنة إثر حقنة والسبب أن الجسم لم يتقبل وجود القسطرة ولذا فقد قرر الطبيب المعالج أخصائي المسالك و الكلى بأن يجري له عمليه أخرى لإخراج القسطرة والحمد لله تكللت العمليه بالنجاح ولا زال الى الآن مستمر في تناول علاجات لتفتيت الحصى و الغريب في الأمر أن أشتاذي العزيز مشغول قد أجرى فحوصات قبل عام و كانت نتيجتها أن الكلى ممتازة لا عصى فيها ولا حجار , أما السبب فيرجعه الطبيب المعالج حد زعمه أن كلى الأستاذ مشغول تنتج الحجار والحصى و هذا امر إستغربه الأستاذ مشغول ولكن بعد السؤال والتمحيص تبين بأن الكلام صحيح و أن هنالك فحص يجرى في دول خارجية يبين للمريض نوع الأطعمة التي تؤدي بالكلى الى تكوين الحصى والحجاره ليتجنبها وسيحاول استاذي العزيز مشغول لملمة ملاليمه و السفر لإجراء هذه الفحوصات والله المعين و للعلم فكل مستشفيات اليمن مكلفة جداً ومقرفة جداً لأنها عبارة عن متاجر تتاجر بألآم المرضى ومعاناتهم॥
للعلم أول مرة أرى مريض كلى يألم أمام عيني حتى أنني حسبته سيفارق الحياه من شده ما كان يصيح ويلتوي عافانا الله وإياكم

نسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يشفي الأستاذ.....آمين

طبعاً اليوم الاستاذ يداوم عمله ولكن بحذر الى تمر هذه الأزمة بخير وتفتت الحصى

دعواتكم

الاثنين، 26 أبريل، 2010

تدروا يا ملاح إن الهوا دباح
تصدقوا يا حلوين إن الأستاذ مشغول داب و ساح!!
ليش هو سكريم ولا زبادي رجع حقين؟؟
الجهال قصتهم قصه ينكدوا عليك بنفقات اللبه والكسوه
بس كله يهون في سبيل بسمه ترتسم على وجه الحبوب و الحلوه
و رغم المراره و التعب تبقى لهم كلمه و سطوه
بس كل ما تندفع سفينة أحلامنا الزغيره خطوة
تزحف من القسوة!!
تزحف من قسوة أمواح الحياة و ترجع نص خطوة
و يصيح الجاهل يابا يابا : ليش الدنيا مشغوله بجريك ورا اللقمه؟؟
و تتحمحم مدامتي ببكرة تسبر و ندوق حلاوة السكر
تصيح الزغيره يابا يابا نشتي مكان نص خمده مع دبل نص زايد السكر
ههههههههههههههه
و ببرائة الزغار صارت حياتي فل و أزهار
و ربنا يكتر من الجهال لأن رزقهم على الرحمن
و طز في كل فساد يحاربنا على اللقمه
رزقنا على الله
و شاغلنا باللقمه بيجيله يوم يطير من عيونه النوم
و الله بيننا و بين كل من بجيوبنا يتغندر

الأحد، 21 مارس، 2010

مزنتره على أستاذ مشغول

قدها عارفه إننا مشغول و عادها تعطينى كمان حصه خامسة وسادسة !.
و من يجيب الجاهل من المدرسة و هو صف أول؟؟
ولا خليهـ ـهو يروح ضحية السيارات عشان أرضي الوكيلة!؟
مع العلم أنه في مدرس زيي ! و معطينه يومين إجازة في الأسبوع!!.
يرضي من هدا الكلام؟ هو على رأسه ريشه ولا يداته شموع !؟
أمس حنبتنا بحصتين (خامسة وسادسة) سبتلها الحصتين وروحت!.
مضطر بس من يقدرهدا الكلام؟ و الواو عندي مش زي فلان!
بالله في طالب بيفهم رياضيات في الخامسة و السادسة مع الوضع هذا (الزفت) ؟؟

مشكلة تانية: (فضفضه)
مشكلتي مع مدرسة تربيه اسلاميه للصف الأول الإبتدائي!.
تعطي الأطفال أسئلة يظنها الطلبة درس!!.
فيكتب الطالب ما تملي و هو لا يدري أنه ملزم بالإجابة عنها!.
و الأغرب تصحيحها لدفاتر الطلاب بصفر من غير كلام ولا توضيح!.
رغم أن الطفل لديه الإجابات الصحيحة
و لكنها لم توضح له أن ما كتب هو سؤال عليه أن يجيب عنه
فأي أسلوب تربوي تلقته حضرتها و في أي جامعة ؟؟
أكيد جامعة مشيها و عديها و ما علينا و لا تدققش
فبرغم من نصائح المدرسات و تنبيههم لها إلا أن مبدأها :
(لا صوت يعلو فوق صوت أصفاري) جهال أغبياء مش دنبي
و إلتفتت إلى المدرسات بنظرتها الساخرة المشحونه بالتطنيش
(فين أساليب التعامل مع الأطفال؟؟)
(فين المشرفين و رؤساء الشعب والتوجيه؟؟)
كلهم مبدأهم (بلا تربيه بلا هم )
و قالوا البلاد بخير!!!!!!!!!
إش رأيكم؟؟؟

الثلاثاء، 2 مارس، 2010

يأسف الأستاذ مشغول عن تأخره في التواصل مع المهتمين و المتطفلين و الجادين و المهرطقين
و يعدكم بفوائد و صيد سمين
بس مش الآن
لأني أجري بعد لقمة الجهال
أعدروني
لقمة العيش = إنشغال دائم و تطنيش
حسب معيار العولمة الجديد

الأربعاء، 2 ديسمبر، 2009

دفاعا عن الحبيب

إمامَ المُرسلينَ فداكَ رُوحي ... وأرواحُ الأئمةِ والدُّعاةِ
رسولَ العالمينَ فداكَ عرضي ... وأعراضُ الأحبّةِ والتُّقاةِ
ويا علم الهدى يفديك عمري ... ومالي.. يا نبي المكرماتِ!!
ويا تاج التُّقى تفديك نفسي ... ونفسُ أولي الرئاسةِ والولاةِ
فداكَ الكون يا عَطِرَ السجايا ... فما للناس دونك من زكاةِ..
فأنتَ قداسة ٌ إمَّا استُحلّتْ ... فذاكَ الموتُ من قبل الممات!!
ولو جحد البريّةُ منك قولاً ... لكُبّوا في الجحيم مع العُصاة



وعرضُك عرضُنا ورؤاكَ فينا ... بمنزلة الشهادةِ والصلاةِ
رُفِعْتَ منازلاً.. وشُرحت صدرا ... ودينُكَ ظاهرٌ رغمَ العُداةِ
وذكرُكَ يا رسولَ اللهِ زادٌ ... تُضاءُ بهِ أسَاريرُ الحَيَاةِ
وغرسُك مُثمرٌ في كلِّ صِقع ٍ ... وهديُكَ مُشرقٌ في كلِّ ذاتِ
ومَا لِجنان ِ عَدنٍ من طريقٍ ... بغيرِ هُداكَ يا علمَ الهُداةِ
وأعلى اللهُ شأنكَ في البَرَايا ... وتلكَ اليومَ أجلى المُعجزاتِ
وفي الإسراءِ والمعراج ِ معنى ... لقدركَ في عناقِ المكرماتِ
ولمْ تنطقْ عنْ الأهواءِ يوما ... وروحُ القدسِِ مِنكَ على صِلاتِ
بُعثتَ إلى المَلا بِرّاً ونُعمى ... ورُحمى.. يا نبيَ المَرْحَمَاتِ
رَفَعْتَ عن البريّةِ كلُّ إصرٍ ... وأنتَ لدائها آسي الأُساةِ
تمنّى الدهرُ قبلك طيفَ نورٍ ... فكان ضياكَ أغلى الأمنياتِ
يتيمٌ أنقذ َ الدّنيا.. فقير ٌ ... أفاضَ على البريّةِ بالهِبَاتِ
طريدٌ أمّنَ الدنيا.. فشادت ... على بُنيانِهِ أيدي البُنَاةِ..
رحيمٌ باليتيمة والأُسارى ... رفيقٌ بالجهولِ وبالجُنَاة ِ
كريمٌ كالسحابِ إذا أهلّت ... شجاعٌ هدَّ أركانَ البُغَاةِ
بليغٌ علّم الدنيا بوحي ٍ ... ولم يقرأ بلوح ٍ أو دواةِ
حكيمٌ.. جاءَ باليُسْرى.. شَفيقٌ ... فلانتْ منهُ أفئدة ُ القُساةِ
فمنكَ شريعتي.. وسكونُ نفسي ... ومنكَ هويتي.. وسمو ذاتي
ولي فيكَ اهتداءٌ .. واقتفاءٌ ... لأخلاقِِ العُلا والمَكْرماتِ
وفيك هدايتي.. وشفاءُ صدري ... بعلمكَ أو بحلمكَ والأناةِ
ومنك شفاعتي في يومِِ عَرْض ٍ ... ومن كفيّكَ إرواءُ الظُّماةِ
ومنك دعاءُ إمسائي وصحوي ... وإقبالي وغمضي والتفاتي
رسولَ اللهِ قد أسبلتُ دَمْعي ... ونزَّ القلبُ من لَجَجِ ِ البُغَاةِ
فهذي أمّةُ الإسلام ضجّتْ ... وقد تُجبى المُنى بالنائباتِ!!
هوانُ السيفِ من هُونِ المُباري ... ولِينُ الرمحِ من لِينِ القناةِ
وقد تَشفى الجسومُ على الرزايا ... ويعلو الدينُ من كيدِ الوشاةِ!!
وفي هزِّ اللواءِ رؤى اتحادٍ ... ولمُّ الشمل ِ من بعد الشتاتِ !!
وقد تصحو القلوبُ إذا اسْتُفزّتْ ... ولَفحُ التَّارِ يوقظ ُ من سُبَاتِ!!
ألا بُترتْ روافدُ كلِّ فضٍّ ... تمرّغَّ في وحول ِ السيئاتِ
ألا أبْلِغْ بَنِي عِلمان عنّي ... وقد عُدَّ العميلُ من الجُنَاةِ !!
أراكمْ ترقصونَ على أَسانا ... وتَسْتَحْلون مَيْلَ الغانياتِ!!
وإن مسَّ العدوَ مَسيسُ قَرح ٍ ... رفعتمْ بيننا صوتَ النُّعاةِ!!
وإنْ عَبستْ لكم "ليزا"* خَنَعْتمْ ... خُنوع َ المُوفضينَ إلى مَناةِ !!
وإن ما هَاجتْ الشُبُهاتُ خُضْتم ْ ... بألسنةٍ شِحاح ٍ فاجراتِ !!
"حوارُ الآخرِ " استشرى فذبّوا ... عن المعصومِ ألسنةَ الجُفاةِ !!
وصوت "الآخرِ " استعلى فردّوا ... عن الهادي سهامَ الإفتئاتِ ..
رميتمْ بالغلو دُعاة ديني... ... فهل من حُجّةٍ نحو الغُلاة ؟!!
أكُرّارٌ على قومي كُماةٌ... ... وفي عينِ المصيبةِ كالبنات ِ؟!!
ومن يرجو بني علمان عوناً ... كراجي الروح ِ في الجسدِ الرُّفات!!
رسولَ الحُبِّ في ذكراك قُربى ... وتحتَ لواكَ أطواقُ النجاةِ
عليك صلاةُ ربِّكَ ما تجلّى ... ضياءٌ .. واعتلى صوتُ الهُداةِ
يحارُ اللفظُ في نجواكَ عجزا ... وفي القلب اتقادُ المورياتِ
ولو سُفكتْ دمانا ما قضينا ... وفاءك والحقوقَ الواجباتِ....

المعنى

* ليزا: كوندليزا رايز




الشاعر
صالح بن علي العمري - الظهران